الأماكن السياحية في المملكة الأردنية الهاشمية

تعد المملكة الأردنية الهاشمية إحدى أربع بلدان بلاد الشام، وبلد يمتاز بالعراقة والأصالة والتراث والحضارة كانت عبر تاريخها محطة للعديد من الحضارات التي تشكل اليوم تاريخًا يُذكر ومناطق سياحية تُقصد من قبل الزوار.

مناطق سياحية في الأردن

مناطق سياحية في الأردن


يمتاز أهالي الأردن بالنخوة والشهامة، فهي أرض الحضارة وورث الأجداد القديم ويسعى الأفراد في أيامنا هذه إلى الحفاظ على هذه الصورة الحسنة للبلد فتكاد لا تجد مكان شعبي أو سياحي إلا وتنتشر فيه الضيافة والتوزيع كذلك يمتاز أهلها بالكرم والمعاملة الطيبة وهذا لا يخفى على أحد.

الطقس في الأردن:

بسبب طبيعة الأردن الجغرافية وموقعها المتميز، فإن الجو فيها معتدل نسبي إذ إنها مقصد مهم جدًا لكل الراغبين في قضاء العطل بعيدًا عن حر الأجواء وشدتها يعود ذلك إلى بعدها عن خط الاستواء، وسنتحدث في مقال اليوم عن خمسة من معالم الأردن التي يمكن لك كسائح وزائر أن تمضي فيها وقتك وتستكشف فيها بديع المكان وعظيم الحضارات.

المدرج الروماني في عمان

تعتبر عمان عاصمة الاردن من أهم المدن السياحة في الأردن، لما تضمه من الآثار القديمة الهامة والمولات والحدائق واماكن الترفيه وغيرها، والتي تعتبر مناطق جذب سياحية.

ويعد المدرج الروماني أحد أشهر معالم عمان الأثرية والسياحية.

يُعتبر المدرج الروماني أشهر معالم السياحة في الأردن، ومن أهم المُدّرجات الرومانية في العالم يقع المُدّرج الروماني في الجزء الشرقي من العاصمة الأردنية قُرب جبل القلعة.

ويعود تاريخه إلى القرن 2م (منذ نحو 1800 عام)، فقد بُني كتكريم للإمبراطور مادريانوس الذي زار عمان سنة 130م.


المدرج الروماني في عمان



ميزات المدرج الروماني في عمان

يمتاز المدرج بانه واحد من أجمل الطرز المعمارية مهابة وضخامة وأناقة، وأشهر أماكن السياحة التاريخية بأعمدته الشامخة، ومدرجاته المصممة بطريقة هندسية فريدة.

والمدرج هو أكبر مسرح في الأردن بسعة تبلغ 6,000 متفرج، ويمتاز بجودة نظام الصوت فيه؛ ما سبق جعل المدرج يستخدم لغاية اليوم أحيانا في بعض العروض الفنية.

بعض خصائص وصفات المدرج الروماني:

  • البناء ذو شكل نصف دائري، متقن الأبعاد والارتفاعات، ما جعل نظام الصوت فيه ذات جودة عالية.
  • المدرجات مقسمة إلى 44 صفا، في ثلاث مجموعات رئيسية كانت مجموعة الصفوف الأولى تستعمل لعلية القوم وكبار الشخصيات، بينما كانت مجموعات الصفوف الثانية والثالثة مخصصة لباقي الشعب.
  • في أعلى المسرح معبد صغير منحوت في الصخر، كان به تماثيل للآلهة الرومانية.

على جانبي المسرح متحفان صغيران:

متحف الحياة الشعبية: تم تأسيسه سنة 1975م، يحكي تطور حياة سكان الأردن واستعمالهم للأدوات والأثاث على مدى القرن السابق، وخاصة حياة الريف والبدو.

متحف الأزياء الشعبية: تم تأسيسه سنة 1971م، يتناول مواضيع أزياء المدن الأردنية والفلسطينية التقليدية والحلى وأدوات التزيين التي تستعملها النساء.

 في وسط المسرح نقطة معينة، إذ ما إن يقف المغني أو العازف عندها، حتى يكون مسموعاً لكل المتفرجين بنقاء ووضوح.

غرف خلف منصة المسرح، يستعملها الفنانون لتغيير ثيابهم وللتحضير للظهور أمام الجمهور.

 ما يميّز المدرج الروماني، هو صموده عبر الزمن، فهو الآن كما بُني منذ حوالي 1800 عام، ويعود ذلك في جزء منه إلى عمليات الترميم الجيدة، التي تعرّض لها.

البتراء في معان

مدينة أثرية وتاريخية تقع في محافظة معان، على بعد 225 كيلومتر جنوب العاصمة الأردنية عمّان تم تأسيسها تقريباً في عام 312 ق.م كعاصمة لمملكة الأنباط.

تم إدراج مدينة البتراء على لائحة التراث العالمي التابعة لليونسكو في عام 1985، وتم اختيارها كواحدة من عجائب الدنيا السبع الجديدة عام 2007.

تعد أهم معلم سياحي في الأردن وأكثر الأماكن جذب للسياح ورمز السياحة هناك؛ حيث اكتسبت هذه الأهمية من إرثها القديم وحضارتها العريقة؛ وذلك لموقعها على طريق الحرير، والمتوسط لحضارات بلاد ما بين النهرين وفلسطين ومصر.

تشتهر بعمارتها المنحوتة بالصخور الملونة الملتوية؛ لذلك سُميت بـ «المدينة الوردية» ونظام قنوات جر المياه القديمة.

يتكون هذا الموقع الأثري من العديد من الصروح والبنية المعمارية، أشهرها:



البتراء في معان


مما يتألف مكان الأثري البتراء:

الخزنة

أشهر معالم البتراء وأكثرها أهمية، عبارة عن مبنى منحوت في الصخر، تتكون واجهتها المتناظرة من طابقين بعرض 25 متر وارتفاع 39 متر.

الدير

يتكون المبنى من طابقين، وهو أكبر حجماً من مبنى الخزنة، بعرض 50 مترا، وارتفاع 50 مترا ويُعتقد أنه احتوى على تماثيل متحركة التيجان

مسرح البتراء

من أكبر المباني في البتراء، منحوت في الصخر باستثناء الجزء الأمامي منه فهو مبني المسرح على شكل نصف دائرة بقطر 95 مترا، وبارتفاع 23 مترا، بسعة 7 - 10 آلاف مشاهد.

قصر البنت

يُطلق عليه أيضًا «قصر بنت فرعون»، وهو معبد نبطي وهو أحد مباني البتراء القليلة التي صمدت رغم الزلازل، وذلك بسبب طريقة بناءهِ الأكثر طواعية للحركة أثناء الزلازل.

وقد كان هذا المعبد مخصص لواحدة من الآلهة الرئيسية، ويجادل البعض أن هذه الآلهة هي اللات فيما يعتقد آخرون أنها العزى، ورأى آخرون أنه للإله الأعلى ذو الشرى.

مبنى المحكمة أو قبر الجرة بالبتراء

هو مبنى متكون من مجموعة من الواجهات المهمة، وأولها «قبر الجرة»، ويبلغ عرض الواجهة حوالي 16 مترا، وبارتفاع 26 مترا وتتكون من طابقين من الجدران التي تدعم أقواسًا تحت مستوى صالة المدفن، وهي مدمجة مع حجرات دفن جزء منها منحوت والآخر مبني.

المعبد الكبير في البتراء.

وهو أضخم المباني في مدينة البتراء، يتكون من مدخل رئيسي يرتبط مع الشارع، ثم ساحة مقدسة سفلى وعلى جانبيها يوجد بنائين متطابقين على شكل نصف دائري وعلى جانبيهما توجد أدراج عريضة تؤدي إلى الساحة العليا المقدسة، وفوقها يقع المعبد أو قدس الأقداس.

البحر الميت

بحيرة ملحية مغلقة، تقع في أخدود وادي الأردن ضمن الشق السوري الأفريقي، على خط الحدود الفاصل بين الأردن وفلسطين التاريخية (الضفة الغربية وإسرائيل).

يعود سبب تسمية البحر بالبحر الميت لعدم ملائمته لوجود الحياة ضمنه نظرًا لملوحته المرتفعة جداً.

البحر الميت واحد من أبرز معالم السياحة في الأردن، فهو مقصد الكثير من السياح، الذين يزورونه ليشاهدوا عجائبه المتمثلة بـ:

البحر الميت




عجائب البحر الميت:

  • أخفض نقطة على سطح الكرة الأرضية، حيث بلغ منسوب شاطئه حوالي 400 متر تحت مستوى سطح البحر حسب سجلات عام 2013.
  •  الملوحة الشديدة، إذ تبلغ نسبة الأملاح فيه حوالي 34%، وهي ما تماثل 9.6 ضعف تركيز الأملاح في البحر المتوسط، وواحدة من أعلى نسب الملوحة بالمسطحات المائية في العالم.

وسبب الملوحة المرتفعة التي يحتويها البحر الميت هو أنه:

وجهة نهائية للمياه التي تصب فيه، حيث أنه لا يوجد أي مخرج لها بعده؛ مما يعني ترسبها فيه وتراكمها.

المناخ الصحراوي للمنطقة ومعدلات التبخر العالية التي تزيد تركيز تلك الأملاح فيه.

  • مساحته الواسعة كبحيرة؛ إذ يبلغ طوله حوالي 70 كم وعرضه 17 كم، بمساحة 650 كم مربع ولكن هذه النسبة في تناقص مستمر مع مرو الزمن بأكثر من مترٍ واحدٍ في العام؛ نتيجة انخفاض منسوب نهر الأردن المغذّي الرئيسي للبحر الميت.
  • رحلة علاجية: تمتاز مياه البحر الميت بضمها العديد من العناصر الكيميائية ذات الدور الهام في الاستشفاء وأبرزها المعادن، كالبوتاسيوم الذي يساعد الجسم على التّعافي السريع والاستشفاء إضافةً لتخفيف التوتّر، والصوديوم ذو الدور المهم بزيادة المناعة أمّا كلوريد الكالسيوم والمغنيسيوم فيعملان على تقوية العظام ومقاومة الشيخوخة، وطين البحر الميت:الذي يعمل على إعطاء البشرة النّعومة والحيويّة.
  • الفنادق والمنتجعات: تتميز المنطقة بوجود المنتجعات والفنادق الفخمة التي تزيد عن 5 فنادق، والتي تقدّم خدماتٍ متميزةٍ والتي تشمل برك السباحة والحمّامات المعدنيّة السّاخنة والسبا والساونا والتدليك والجاكوزي.

وادي رام

وادي رم واد سياحي طبيعي يقع جنوب الأردن على بعد 250 كيلو متر جنوب العاصمة عمان.

 يسمى أيضاً بـ «وادي القمر» نظرا لتشابه تضاريسه مع تضاريس القمر، واُطلق في عام 2019 اسم الوادي على الكوكب الذي يدور حول النجم (واسب-80).

وادي رام


وهو حاوية طبيعية تضم:

  • أنواع الصخور المختلفة.
  • مجموعة من الأودية الضيقة والأقواس الطبيعية والمنحدرات الشاهقة والطرق المنحدرة.
  • الكهوف والآلاف من المنحوتات الصخرية والنقوش.
  • أعلى القمم الجبلية في جنوب بلاد الشام وهما: جبل أم الدامي وجبل رم.
  • موئل لبعض النباتات الصحراوية ولمجموعة مدهشة من الطيور الصغيرة مثل طائر القبرة الصحراوية، بالإضافة إلى الزواحف والثدييات الصغيرة وبعض الحيوانات البرية.
  • الكثير من المعالم السياحية: منها جبل أم الدامي (أطول جبل في الأردن بقمة ارتفاعها حوالي 1854 متر) وجبل رم (ثاني أعلى قمة في جبال رم، وأفضل الجبال بالنسبة للمتسلقين)، ووادي الخزعلي ووادي بورا ونقوش الماملح: رسوم صخرية قديمة، والمعبد النبطي أريتاس (الرابع) الذي استخدمه النبطيون هذا المعبد لعبادة الإله (اللات).

يوفر الموقع العديد من الخدمات للزوار والسياح، كي يتسنى لهم الحصول على تجربة رحلة فريدة من نوعها، من ضمن هذه الخدمات:

  • مركز زوار وادي رم: المدخل الرئيس لاستقبال الزوار إلى محمية وادي رم، يضم المركز كل ما يلزم من تسهيلات لاستقبال الزوار، وعنده يتم تحصيل رسوم الدخول إلى المنطقة المحمية، لذلك يتعين على جميع الزوار الاتصال قبل متابعة خط سير الرحلة.
  • اللوحات الإرشادية: جميع نقاط الوصول إلى وادي رم مزودة باللافتات التي توفر الإرشادات اللازمة للاتجاهات والمسافات.
  • المبيت والمخيمات: مجموعة كبيرة ومتنوعة من المخيمات المتنقلة أو شبه الدائمة التي توفر كل وسائل الراحة والخصوصية للسياح.

كذلك يمكن للزوار والسياح أداء نشاطات متنوعة ومتميزة ضمن الوادي؛ لذلك نجد أن أغلب رواده هم من فئة الشباب، ومن هذه النشاطات:

النشاطات في وادي رم:

تسلق الجبال: وهو أشهر الأنشطة الممارسة هناك وبالتأكيد يجب على المغامرون إلى أن يكونوا على دراية تامة باللوائح والتعليمات الخاصة بالتسلق؛ نظرًا لخطورتها على غير المتمرسين كذلك فالتسلق مسموح في مناطق محددة من منطقة وادي رم.

مشاهدة سباق الهجن: وهو حدث سنوي يعدمن التراث وتقاليد الآباء والأجداد يقام على مضمار الشيخ زايد لسباق الهجن.

ركوب المنطاد: حيث يمكن للسياح الاستمتاع بجَمال الوادي من ارتفاع 2000 قدم فوق سطح الأرض.

مغامرات رم سكاي: يتيح هذا المشروع للزائر فرصة الاستمتاع بمشهدِ النجوم في سماء وادي رم، بقيادة مختصين بعلم الفلك.

رياضة الطائرات فائقة الخفة: وهي طائرة خفيفة مفتوحة متعددة الاستخدامات يحلق السياح فيها فوق التشكيلات الصخرية في وادي رم برفقة طيار متمرس.

جولات مركبات الدفع الرباعي: جولة توفر للسائح استكشاف الصحراء الأردنية، ولقاء سكان الأصليين من البدو، ورؤية الجِمال عن قرب، واكتشاف آثار المستوطنات التي تعود إلى ما قبل التاريخ.

 إضافة إلى جولات الخيول والجمال ضمن مجموعات يقودها دليل سياحي وتجربة أطباق الطعام البدوية.

منتزه العقبة المائي

العقبة هي مدينة وميناء أردني تقع على خليج العقبة في البحر الأحمر، وهي مدينة عريقة مأهولة بالسُكّان منذ العام 4000 قبل الميلاد وهي واحدة من أبرز المدن السياحية في المملكة، يعود ذلك لامتلاكها مقومات أثرية كالمتاحف، ومقومات طبيعية ملائمة للسياحة والقيام بالأنشطة والرياضة كالشواطئ ويعتبر أبرز أماكن السياحة في هذه المدينة، هو منتزه العقبة المائي.

يقع مُنتزه العقبة المائي جنوب مدينة العقبة، ويبلغ طوله أكثر من 6 كيلومتر تم إنشاؤه سنة 1997.

المنتزه محمية طبيعية للشعب المرجانية المتنوعة والساحرة، ويعتبر من أغنى المواقع بالشعاب المرجانية؛ فهو يحتوي ما يزيد عن 127 نوع من المرجان، وحوالي 19 موقعًا للغوص داخل سواحله.

والمنتزه ليس مكان سياحي ومعلم طبيعي فحسب، بل إن له أهداف بيئية وتعليمية؛ فهو يهدف إلى زيادة ورفع الوعي لديهم وتشجيع الممارسات الصديقة للبيئة كما أنه يسعى لحماية التنوع البيولوجي الرائع الذي تتمتع به مدينة العقبة، والمحافظة عليه من التعرض للعوامل المختلفة التي قد تؤثر عليه بصورة سلبية.


منتزه العقبة المائي



يوفر المنتزه للسياح والزوار العديد من التجارب والأنشطة غاية في الإمتاع، تتضمن:

  • تجهيزات للعديد من أنواع الرياضات المائية كممارسة الغوص أو الغطس أو السباحة، والاستمتاع بحمامات الشمس المتميزة والرحلات البحرية.
  • مشاهدة الحياة تحت الماء بكل صورها وعجائبها.
  • الاشتراك في رحلة بحرية في نطاق مياه المتنزه، والاستمتاع بركوب الدراجات المائية التي يتيحها المنتزه لزواره من مختلف الأعمار.
  • توفير تجربة الطيران الشراعي فوق الماء، بشرط أن يكون ذلك بمتابعة من كوادر مدربة تحقيقًا لعامل الأمان.
  • أماكن ترفيهية مناسبة للأطفال ومليئة بالألعاب المثيرة والممتعة، ومساحاتٍ للتنّزه.
  • مجموعة من المرافق الحيوية وعلى رأسها المطاعم المختلفة والمقاهي

أوقات الدخول: المنتزه متاح كل يوم من الثامنة صَبَاحا إلى الساعة السابعة مَسَاء بتكلفة 30 دينار أردني للفرد ما يعادل 42.31 دولار أمريكي.

ختاماً من موقع تويال للمعلومات حول السياحة في الأردن...

لا يمكن القول سوى أن الأردن بكل ما ضمته من آثار إضافة لمعالم طبيعية ومنتزهات هي بلد الحضارة والتاريخ العريق، ففي كل بقاعها علامة ودليل يعكس ما كان فيها من حضارة وازدهار.

إرسال تعليق

أحدث أقدم